واتساب يتلقى تحديثًا جديدًا بميزة رهيبة .. إليكم طريقة استخدامها

0

موقع رقمي Raqami TV

واتساب يتلقى تحديثًا جديدًا بميزة رهيبة .. إليكم طريقة استخدامها

هل تبحث عن المزيد من الطرق للرد والتفاعل مع الرسائل داخل حساب واتساب الخاص بك؟ إذا كانت إجابتك نعم، فإليك أفضل طريقة رسمية للقيام بذلك.

نعم، قام واتساب بتوسيع عروض ردود الفعل الخاصة به، حيث أصبح بإمكان المستخدمين الآن تحديد أي رمز تعبيري يعجبهم كخيار رد ضمن سلاسل محادثاتهم.

وأطلقت واتساب في البداية ردود الفعل داخل الدردشات الجماعية مرة أخرى في مايو، وتوسعت تدريجياً في الوصول إلى هذه الميزة منذ ذلك الحين. وعلى الرغم من أن الأمر قد يبدو كأنه نسخة من تطبيقات أخرى، فقد أصبحت ردود الفعل خيارًا معتادًا للكثيرين، مما يعني أنه من مصلحة واتساب أن تتجه نحو مثل هذا السلوك ضمن خيارات التفاعل الخاصة بها.

وستمكن العملية الجديدة المستخدمين من إضافة ردود أفعال إضافية من خلال النقر على زر “+” في نهاية شاشة ردود الفعل. من هناك، ستتمكن من إضافة أي رمز تعبيري تريده كما في لقطة الشاشة أدناه.

اقرأ أيضًا: ميزة نقل محادثات واتساب من أندرويد إلى آيفون تصل رسميًا .. إليكم طريقة استخدامها

كيفية استخدام هذه الميزة في واتساب؟

فقط، كل ما عليك فعله هو النقر مطولًا على أي رسالة داخل المحادثة، ومن ثم بعد ذلك انقر على علامة + كما هو مبين في لقطة الشاشة التالية.

واتساب يتلقى تحديثًا جديدًا بميزة رهيبة .. إليكم طريقة استخدامها

بعد ذلك، حدد أي رمز تعبيري على حسب راحتك. أنه تحديث صغير نسبيًا، ولكن كما لوحظ، مع تحول ردود الفعل إلى خيار استجابة أكثر اعتيادية وغريزية بالنسبة للكثيرين ، ستعمل السعة الموسعة على تسهيل المزيد من خيارات المشاركة داخل التطبيق.

واتساب يتلقى تحديثًا جديدًا بميزة رهيبة .. إليكم طريقة استخدامها

ويمكن أن يفتح أيضًا اعتبارات جديدة لتفاعلات العلامات التجارية، لجعلها أكثر إثارة للاهتمام. ويمكنك أن تطلب من العملاء الرد عليك بأنواع مختلفة من الرموز التعبيرية في نطاق وصولك للمطالبة برد مختلف ، أو استخدام الرموز التعبيرية بطرق إبداعية.

ما رأيك في هذه الميزة؟ وما هي أبرز ميزة يجب توافرها في التطبيق؟

تاغ

إرسال تعليق

0 تعليقات
* من فضلك لاتضع روابط سبام هنا، كل التعليقات مراقبة من الادارة.
إرسال تعليق (0)
لقد حدّثنا سياستنا المتعلقة بالخصوصية وبالشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies. المزيد
Accept !